محلي

الهلال: الحرب على سورية تهدف النيل من مواقفها الوطنية


الإعلام تايم
أكد الأمين القطري المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي هلال الهلال خلال لقائه اليوم الثلاثاء 24 حزيران/ يونيو رئيس اتحاد عمال لبنان غسان غصن وأعضاء المكتب التنفيذي بالاتحاد إلى أن هدف الحرب التي تشن على سورية منذ أكثر من ثلاث سنوات النيل من مواقف سورية الوطنية والقومية وتدمير كل مقوماتها إلا أنها فشلت بفضل وحدة السوريين وعقائدية الجيش السوري وحكمة السيد الرئيس بشار الأسد منوها بالعلاقات الأخوية بين البلدين والروابط التي يصعب على الآخرين تمزيقها.
وبين أن الانتخابات الرئاسية التي جرت مؤخراً عبرت عن إرادة جميع السوريين الذين اختاروا الرئيس القادر على متابعة العطاء والذي صان وحدتهم الوطنية ودافع عنهم.
من جانبه قال غصن "إن صمود سورية أسقط كل المشاريع الاستعمارية ضد المنطقة وإن الجيش العربي السوري يدافع عن العزة والكرامة العربية"، مضيفاً إن.. العلاقات بين اتحادي العمال في البلدين قوية ويوجد تنسيق مستمر بينهما في كل المحافل وهذا التنسيق مثمر لمصلحة البلدين.
من جهته بحث رئيس الاتحاد العام لنقابات العمال محمد شعبان عزوز مع وفد اتحاد عمال لبنان أهمية العمل المشترك لتعزيز علاقات التعاون الأخوية المتينة والمتجذرة بين اتحادي العمال في البلدين بما يخدم مصالحهما المشتركة ويعزز التكامل والتنسيق بينهما في المجالات المختلفة.
واستعرض الجانبان خلال اللقاء في مقر الاتحاد العام لنقابات العمال في دمشق اليوم سبل توسيع أفاق التعاون وتعميق العلاقات النقابية العربية ومواجهة التجييش الإعلامي والمؤامرة الإرهابية على سورية المدعومة من السعودية وقطر وتركيا والتي أفشلها الشعب السوري بالتفافه حول جيشه وقيادته السياسية.
وأشار عزوز إلى أن الأشقاء في لبنان كانوا دائما داعمين لسورية وشعبها إعلامياً وسياسياً وفي مختلف المجالات وأن الحركة العمالية اللبنانية الشريفة تدفع ثمن وقوفها مع الشعب السوري في مواجهة المؤامرة التي يتصدى لها.
وأوضح أن الطبقة العاملة وحركتها النقابية في سورية ولبنان بقيادة الاتحادين العامين تدركان جيدا أخطار المرحلة وتحدياتها ومستعدتين للتضحية بكل غال دفاعاً عن قضايا العرب العادلة ودعم المقاومة.
من جانبه أكد غصن أن سورية ستنتصر على الحرب الكونية التي تستهدف الشعب السوري وخاصة المنجزات التنموية والاقتصادية والإنتاجية للطبقة العاملة فيها.
وأشار غصن إلى أن زيارة وفد اتحاد عمال لبنان لسورية تأتي في "إطار وقوف الشعب اللبناني والطبقة العاملة اللبنانية إلى جانب سورية ودعمها في مواجهة الحرب الإرهابية التي تسعى إلى تمزيق المنطقة والشعب العربي الى قبائل وشراذم وتستهدف سورية ولبنان لمصلحة العدو الإسرائيلي".
وكالات

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://www.emediatc.com/?page=show_det&category_id=10&id=9892