دولي

ملك إسبانيا يغادر البلاد وسط تحقيقات مالية


الاعلام تايم - مواقع

 

قالت الإذاعة الوطنية العامة إن ملك اسبانيا السابق خوان كارلوس قرر مغادرة اسبانيا وعدم العودة إلى القصر الملكي بسبب تورطه بفضائح مالية واحتمال ملاحقته قضائياً، وذلك بعد تهم وجهها له محققون إسبان وسويسريون بتبييض الأموال وتلقي رشاوى من السعودية. وكانت حكومة مدريد قد طلبت من كارلوس مغادرة القصر الملكي.

 

ونشر القصر الملكي بياناً تضمن رسالة إلى الملك فيليبي السادس وجهها له كارلوس يعلمه فيها بمغادرة البلاد.


وتذكر الرسالة الأسباب التي حدت به إلى القيام بذلك قائلاً أنها "جاءت في مواجهة التبعات التي ترتبت عن بعض الأحداث التي ترتبط بحياتي الشخصية" مشيراً إلى أن هذا القرار يرمي إلى فتح المجال لكي يقوم فيلبي بدوره بهدوء..


وكان كارلوس قد تسلم سدة الحكم في البلاد عام 1975 وساهم في تعزيز الديمقراطية في إسبانيا، وتخلى كارلوس عن العرش عام 2014 لصالح نجله فيلبي، ولكن فضائح مالية برزت على السطح تفيد بتلقيه مائة مليون دولار على سبيل الرشوة من السعودية عام 2008.

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://www.emediatc.com/?page=show_det&category_id=2&id=73501