علوم و تكنولوجيا

روسيا وإسبانيا تواصلان تطوير مسبار فضائي متطور


الاعلام تايم - مواقع

 

صرح نائب مدير قسم الأبحاث العلمية في مشروع مرصد SPEKTR-UV ميخائيل ساتشكوف، أن روسيا وإسبانيا تواصلان تعاونهما لإنجاح المشروع.

 

وبحسب ما ذكره "ساتشكوف"  لموقع "تاس" الروسي إن الجانب الإسباني من المفترض أن يسلم روسيا في أغسطس القادم دفعة جديدة من المعدات اللازمة لتطوير مرصد SPEKTR-UV ".

 

وتابع "من المفترض أن تحتوي المعدات على كاشفات إشعاع وحساسات ستركب في الكاميرات الخاصة بالمرصد، لتساعد الكاميرات على التقاط صور عالية الدقة.. و من المفترض أن تجري عمليات تسليم تلك المعدات في الموعد المحدد".

 

وأوضح أن الجانب الإسباني المشارك في مشروع تطوير المرصد يتعاون مع خبراء من جامعة كمبلوتنسي بمدريد لتطوير حساسات لقياس معدلات الأشعة ما فوق البنفسجية التي تتراوح أطوال موجاتها ما بين 115 و180 نانومترا.

وكان ساتشكوف قد صرح العام الفائت بأن التعاون بين روسيا وشركائها الإسبان يجري على نحو ممتاز، وأن الجانب الإسباني أبدى استعداده لتزويد المشروع بكاميرات متطورة، ستعمل بالتقنيات البصرية وتقنيات الأشعة فوق البنفسجية.

 

والجدير بالذكر أنSPEKTR-UV الذي تعمل روسيا على تطويره بالتعاون مع عدة دول وهيئات علمية، هو عبارة عن مسبار فضائي متطور قادر على رصد الأشعة فوق البنفسجية والموجات الكهرومغناطيسية في الكون، والتي تعجز المراصد الأرضية عن دراستها.

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://www.emediatc.com/?page=show_det&category_id=7&id=70288