عربي

الطيران الأميركي يستهدف مواقع للجيش العراقي والحشد الشعبي


الاعلام تايم - مواقع

 

لقي شخص مصرعه نتيجة العدوان الجوي الأمريكي الذي استهدف مطار كربلاء في محافظة النجف وعدداً من مواقع الجيش العراقي والشرطة والحشد الشعبي في مناطق أخرى من البلاد.

 

وبحسب ما ذكره موقع السومرية نيوز عن مصدر أمني عراقي قوله إن طائرات حربية أميركية قصفت مطار كربلاء قيد الإنشاء الذي يقع على منطقة حدودية مع محافظة النجف قرب ناحية الحيدرية بثلاثة صواريخ ما أدى إلى مقتل أحد الأشخاص الذي يعمل عاملا في المطار وإلحاق أضرار مادية كبيرة.

 

وقد أصدرت خلية الإعلام الأمني العراقي بيانا بشأن العدوان الأمريكي الذي استهدف مقار للجيش والشرطة والحشد الشعبي في أربع مناطق.

 

وبحسب ما جاء في البيان إنه “في تمام الساعة الواحدة والربع فجر هذا اليوم حصل اعتداء أمريكي من خلال قصف جوي على مقرات تابعة للحشد الشعبي وأفواج الطوارئ ومغاوير الفرقة التاسعة عشرة بالجيش في مناطق جرف الصخر والمسيب والنجف والاسكندرية” في ظل انتشار القوات الأمنية بشكل مكثف في المناطق التي تعرضت للعدوان.

 

وصرحت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” أنها نفذت العدوان وأن الولايات المتحدة نفذت حسب زعمها ضربات استهدفت خمسة مواقع لتخزين الأسلحة.

 

وكانت وسائل إعلام عراقية أعلنت أن “قصفاً جويا” استهدف مواقع في محافظة بابل جنوب العاصمة بغداد وذكرت أن قصفا جوياً استهدف مواقع في ناحية جرف الصخر في محافظة بابل وأنه “لم يعرف حجم الخسائر البشرية أو المادية التي خلفها القصف”.

 

وكان مسؤولون أمريكيون أعلنوا أمس مقتل أمريكيين اثنين وبريطاني وإصابة نحو 12 آخرين من أفراد ما يسمى بـ “قوات التحالف” في هجوم صاروخي على معسكر التاجي بالعاصمة العراقية.

 

يذكر أن مجلس النواب العراقي صوت في الخامس من الشهر الأول بأغلبية مطلقة على قرار يلزم الحكومة العراقية بإنهاء الوجود الأجنبي في البلاد بعد الجرائم الأمريكية ضد مقرات وقيادات عسكرية عراقية وصديقة رفيعة المستوى.

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://www.emediatc.com/?page=show_det&category_id=31&id=70276