ثقافة و فنون

الفرقة الوطنية السورية السيمفونية تنير ليالي حلب


الاعلام تايم - مواقع

 

بالمقطوعات الموسيقية الكلاسيكية للمؤلف اﻻيطالي روسيني والمؤلف المكسيكي ماركيز ومقطوعة آريا وبمشاركة سورية للمؤلف سهيل السمان قدمت الفرقة الوطنية السورية السيمفونية بقيادة ميساك بغبودريان حفلاً موسيقياً على مسرح نقابة الفنانين بحلب ضمن احتفالية حلب عاصمة الثقافة السورية.

 

قائد الفرقة السمفونية ميساك قال " إنّ ماقدمته الفرقة كان مزيجا من شقين كلاسيكي لكل من اﻹيطالي روسيني والمكسيكي ماركيز، مؤكداً أنه  من البديهي بحكم اﻻحتفالية لحلب السورية أن يكون هناك مايخص المؤلف الموسيقي السوري فكانت أسماء حاضرة مثل مؤسس الفرقة الوطنية السورية السيمفونية صلحي الوادي وعدنان فتح الله ومحمد نامق وسهيل السمان ونور رحيباني مضيفا أن الموسيقا وجدت لتعبر عن الحالة الروحية واﻻنسانية للبشر" .


وعن حلب عاصمة الثقافة السورية أوضح أنه علينا الاضطلاع بهذه المسؤولية فنحن كسوريون لدينا كل المقومات من إرث ثقافي وموسيقي وتاريخي إضافة للكوادر البشرية المميزة وكل مايمت بصلة للعمل الثقافي والموسيقي.


أما عدنان فتح الله قائد فرقة الموسيقا العربية أشار أنّ هذه المشاركة الثانية لفرقته وهي مقطوعة موسيقية آلية سورية اسمها "مرآة" حوارية عود مع وتريات أما المشاركة اﻷولى باسم" أهكذا كانت" .


وأضاف فتح الله أنه يسعى من خلال اجتهاده لتطوير العمل الموسيقي والمحافظة على الذائقة الموسيقية لدى المتلقي السوري.

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://www.emediatc.com/?page=show_det&category_id=14&id=65187