دولي

اعلام كوريا الديمقراطية: نشر صواريخ أمريكية جديدة سيكون عملاً متهوراً


الاعلام تايم - مواقع


أكدت وكالة الأنباء المركزية الكورية الديمقراطية اليوم، أن أي تحرك من جانب الولايات المتحدة لنشر صواريخ متوسطة المدى تنطلق من البر في كوريا الجنوبية قد يؤدي لاندلاع حرب باردة جديدة وسباق تسلح متصاعد في المنطقة.

 

وكان وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر قال هذا الشهر إنه يؤيد نشر صواريخ متوسطة المدى يتم إطلاقها من البر في آسيا وذلك بعد يوم من انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة الصواريخ متوسطة المدى المبرمة مع روسيا.

 

كما انتقدت الوكالة التحركات لتطوير مواقع عسكرية في كوريا الجنوبية والتي سبق واستقبلت منظومات نظام ثاد الدفاعي الأمريكي المصمم لاعتراض الصواريخ الباليستية.

 

وقالت إنها "حقيقة مرة.. نشر نظام ثاد يستند إلى الاستراتيجية الأمريكية التي تهدف لكبح القوى العظمى والاحتفاظ بالتفوق في شمال شرق آسيا وليس من أجل حماية كوريا الجنوبية من تهديد طرف ما".

 

وكانت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية أطلقتا قبل أيام مناورات عسكرية في إعادة لأجواء التوتر والتصعيد الى شبه الجزيرة الكورية فيما أكدت كوريا الديمقراطية أن تلك المناورات العسكرية المشتركة تشكل انتهاكاً لجهود السلام في شبه الجزيرة الكورية ودليلاً على افتقار هذين البلدين للإرادة السياسية لتحسين العلاقات.
 

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://www.emediatc.com/?page=show_det&category_id=2&id=62824