منوعات

هكذا تواجه العصبية أثناء الصيام


الاعلام تايم - مواقع

 

يعاني البعض من تعكر المزاج والعصبية خلال فترة الصيام في رمضان، لحرمانهم من الأشياء المعتادة المسؤولة عن تحسين مزاجهم.


وأشار الأطباء إلى نقص كمية الكافيين التي اعتاد عليها مدمني القهوة مما تفقدهم قدرة التعامل مع الآخرين، بالإضافة إلى ضغوط العمل وقلة النوم وقلة كمية المياه والأطعمة المتناولة.


كما يتسبب في العصبية نقص مادة الأندروفين التي يفرزها المخ لدى المدخنين لاعتيادهم على مادة النيكوتين المتواجدة في السجائر.


وقدم الأطباء نصائح عدة لتخفيف حدة العصبية والتوتر في فترات الصيام، ومنها..


-  تناول السحور قبل الفجر، وتجنب الوجبات السريعة لأنها تزيد من العصبية والتوتر خلال رمضان.


- تخصيص وقت لممارسة رياضة أو هواية مفضلة، لقيامها بتحسين الحالة المزاجية لقضائها على روتين الحياة اليومية.


- ضرورة الحصول على القسط الكافي من النوم بالإضافة إلى أهمية الاسترخاء في وقت السيطرة على الانفعالات والغضب.


- الحرص على تناول اللبن الرائب، لاحتوائه على هرمون التربتوفان المسؤول عن تحسين المزاج.
 

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://www.emediatc.com/?page=show_det&category_id=24&id=60690