منوعات

صياد الغزلان.. يعاقب بمشاهدة "بامبي"


الاعلام تايم  - واشنطن

 

ذكرت وسائل إعلام أمريكية أن حكماً صدر بحق صياد جائر من ميزوري يقضي بإرغامه على مشاهدة فيلم الرسوم المتحركة "بامبي" مرة كل شهر خلال قضاء عقوبة بالسجن لأكثر من عام لقتله مئات الغزلان.

 

وحُكم على ديفيد بيري جونيور بالسجن لمدة 15 شهرا بعد اعترافه بممارسة الصيد بشكل غير قانوني في الحياة البرية.

 

وحكم قاض بمقاطعة لورانس على الرجل البالغ من العمر 29 عاما بمشاهدة فيلم "بامبي" الكلاسيكي من إنتاج "والت ديزني" لعام 1942، وذلك مرة كل شهر خلال فترة حبسه، حسب شبكة "إن بي سي نيوز".

 

ويروي الفيلم قصة غزالة صغيرة فقدت أمها بسبب الصيادين الجائرين.

 

ووصفت إدارة الحفاظ على البيئة في ولاية ميزوري الحادثة بأنها واحدة من أكبر قضايا الصيد الجائر للغزلان في تاريخ الولاية.

 

وتقول سلطات ميزوري: إن بيري جونيور وأسرته مسؤولون عن قتل مئات الغزلان على مدى ثلاث سنوات.

 

وأكد المسؤولون أن مجموعة الصيادين دفعت غرامات جماعية قدرها 51 ألف دولار.

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://www.emediatc.com/?page=show_det&category_id=24&id=57383