دولي

أفغانستان تفرج عن 65 معتقلاً يخيفون واشنطن


أفرجت السلطات الأفغانية صباح اليوم الخميس 13 شباط/ فبراير عن 65 من مقاتلي طالبان من السجون رغم اعتراضات واشنطن وتأكيدها أنهم يشكلون خطراً على قوة الحلف الأطلسي والقوات الافغانية.

وقال عبد الشكور دادراس عضو اللجنة الحكومية التي تراجع ملف المعتقلين في باغرام "إن 65 سجيناً قد غادروا صباح اليوم سجن باغرام ."

وأعلنت كابول في 9 كانون الثاني/يناير أنها ستفرج عن 72 شخصاً معتقلين في سجن باغرام القريب من العاصمة بسبب عدم كفاية الأدلة ضدهم، ما أثار إدانة أمريكية شديدة.

وتهدد هذه المسألة بزيادة التوتر في العلاقات الأمريكية الافغانية وسط ضغوط لتوقيع البلدين اتفاقاً أمنياً يسمح ببقاء مجموعة من الجنود الأمريكيين في البلاد بعد 2014.

من جهتها قالت القوات الأمريكية في أفغانستان في بيان لها أن هؤلاء المعتقلين "يتسببون بقلق مشروع على حماية القوات" الأفغانية والدولية التي تقاتل مسلحي طالبان منذ أواخر 2001.

كما حذر المتحدث باسم البنتاغون ستيف وارن من "عمل فوري" للولايات المتحدة إذا عاود هؤلاء لاستخدام السلاح وقال "إن الموقف الأمريكي هو أن هؤلاء الأشخاص يشكلون تهديدا للقوات الأمريكية."

وكان سجن باغرام مركز الاعتقال الرئيسي لمسلحي طالبان وغيرهم من المتمردين الذين ألقت القوات الغربية القبض عليهم، وقد نقلت تلك القوات السيطرة على السجن إلى القوات الأفغانية.

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://www.emediatc.com/?page=show_det&category_id=2&id=5141